"شذوذ من نوع اخر".. تشيكي يمارس الجنس مع "السيارات"


بغداد/.. رصدت كاميرات مراقبة في أحد مواقف السيارات في مدينة بلزن، غربي تشيكيا، قيام رجل بـ"ممارسة الجنس" مع السيارت داخل المرآب.

وأظهرت لقطات مصورة للرجل، الذي لم يتم بعد التعرف على جنسيته، أثناء قيامه بممارسة "العادة السرية"، عن طريق ملامسة السيارة.

وأشارت مصادر اخبارية في المدينة إلى أن "ما رصدته الكاميرات أخيرا في المرآب لم يكن الاول من نوعه، الذي يقوم به هذا الرجل، الذي وصفته بـ"الشاذ"، بل تم رصده أيضا في مناطق أخرى، حيث مارس العادة السرية مع سيارات أخرى.

ونقلت المصادر عن صاحب إحدى السيارات المتوقفة في المرآب والتي تعرضت لـ"الاغتصاب"، قوله إن هذا الرجل قام في البداية بملامسة سيارته، من نوع "شكودا"، بضع مرات بعضوه الذكرى ثم انتقل الى سيارة من نوع "مازدا".

وأضاف أن "هذا الخنزير قام باغتصاب سيارتي ثم سيارات أخرى كانت تقف بجانبها، أما سيارتي من نوع شكودا اوكتافيا فتثيره اكثر من السيارات الأخرى ولذلك يتكرر توجهه إليها كما لو أنه يتردد على محل للدعارة".

إلى ذلك، قالت الناطقة باسم الشرطة في المدينة، هانا شتيفلوفا، إن "الشرطة لا تعرف حتى الآن شيئا عن هذا الرجل، بسبب عدم تقدم أي شخص بعد بشكوى بحقه"، لافتة إلى أن "جميع المعلومات التي تعرفها وصلتها من الصحفيين فقط".

وتابعت: على الرغم من أن مضمون شريط الفيديو غريب، إلا أنه لا يبدو أن الشخص قد ارتكب فعلا جزائيا لأنه لم ينشأ أي ضرر على السيارات، كما أنه لا يظهر عضوه الذكري في مكان عام، وبالتالي لا يثير حالة من الازدراء الاجتماعي، كما أنه على الارجح لن يتم اعتبار الامر مخالفة من وجهة النظر القانونية".



اترك تعليق