رئيس حزب مسيحي: إقامة "محافظة" سهل نينوى تؤيده كل الأحزاب السياسية


بغداد/ أكد رئيس حزب "بيت النهرين" الوطني روميو هكاري، اليوم الاثنين، ان فكرة اقامة محافظة في مناطق سهل نينوى تبناها الكلدان والاشوريين اكثر مما تكون فكرة كردية، مؤكدا انه من حق الاقليات المطالبة بحقوقها المشروعة وفق ما نص عليه الدستور.

وقال هكاري خلال لقاء تلفزيوني "من حق الاقليات المطالبة بحقوقها، وذلك باستحداث محافظة تشمل جميع مكونات سهل نينوى من الجانب الدستوري والتشريعي".

واكد ان "مشروع اقامة اقليم او محافظة من المكونات التي تعيش في سهل نينوى مطروح منذ زمن بعيد وكل الاحزاب السياسية من ابناء المنطقة تبنت هذه الفكرة".

وكان مسؤول تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني في قضاء الحمدانية جنوب شرق الموصل غازي فيصل، اكد في تصريح صحفي، يوم الجمعة الماضي، ان المصلحة تقتضي تحويل الاقضية والمناطق المستعادة في سهل نينوى الى محافظة مستقلة اداريا ترتبط اما بالاقليم او بحكومة المركز، مشيرا الى ان اغلبية اهالي المنطقة مع هذه الفكرة.

وكانت تنظيمات إيزيدية وآشورية وتركمانية، اعلنت منذ اسبوعين عن تشكيل تحالف ثلاثي يجمع أقليات العراق ضمن إقليم مرتبط بالحكومة الاتحادية في بغداد يشمل ثلاث محافظات وهي سنجار وتلعفر وسهل نينوى.



اترك تعليق