حشد الانبار: الكربولي يحاول ذبح المحافظة من الوريد إلى الوريد لـ"مآرب مادية"


بغداد/ أكد القيادي في حشد محافظة الانبار الشيخ عبدالله الجغيفي، الجمعة، أن رئيس كتلة الحل جمال الكربولي يحاول قتل المحافظة من الوريد إلى الوريد لمآرب مادية, مؤكداً أن حشد الانبار لن يسمح للكربولي بتنفيذ مآربه.

وقال الجغيفي، إن "الكربولي يسعى لإعادة الانبار الى المربع الاول من خلال ابتزاز أعضاء من الحكومة المحلية لتحقيق مصالح مادية بعيدة عن تطلعات أهالي المحافظة الذين يعملون على الحفاظ على المكتسبات الامنية التي تحققت بتضحيات منتسبي القوات الامنية والقوات الساندة لها".

وأضاف أن "الكربولي يحاول إغراء بعض الشيوخ الذين لا يمثلون أي قبيلة او عشيرة من اجل تأييد مشروعه الداعي إلى الاستحواذ على مشاريع الأعمار للحصول على مكاسب مادية".

وشدد الجغيفي, على أن "حشد الانبار لن يسمح للكربولي أو أي جهة كانت من المس بأمن واستقرار المحافظة".

وكان رئيس لجنة الاعمار في مجلس محافظة الانبار اركان خلف الطرموز قد كشف في وقت سابق, عن مساومة وابتزاز مارسه رئيس حركة الحل جمال الكربولي على محافظ الانبار لمنحه ما اسماه حصته البالغة 10 ملايين دولار  من ميزانية المحافظة وفقرائها.

وصوّت مجلس محافظة الأنبار، أمس الخميس، على قرار ضد "الابتزازات" التي يمارسها رئيس حركة الحل جمال الكربولي مع مسؤولي واعضاء مجلس المحافظة.



اترك تعليق